رفضت الحكومة الكنديّة منح تأشيرات مؤقّتة لعدد من الباحثين الذين كانوا يرغبون في المشاركة في مؤتمر حول الذكاء الاصطناعي استضافته مدينة مونتريال بين الثاني والتاسع من كانون الأوّل ديسمبر الجاري.

ويقول المنظّمون إنّ الحكومة رفضت منح التأشيرة لـ100 باحث تقدّموا بطلب للحصول عليها قبل شهرين على موعد انعقاد المؤتمر.

وأشار المنظّمون إلى أنّ معظم الذين رُفضت طلباتهم هم من أصول افريقيّة و يعملون أو يتابعون الدراسة في دول الغرب.

وغرّدت تيمنيت جيبرو إحدى منظّمات المؤتمر على موقع تويتر مشيرة إلى أنّ اوتاوا رفضت منح تأشيرة لباحثة تتابع دراستها في الولايات المتّحدة، لأنّها لم تكن مقتنعة أنّها ستغادر كندا بعد انتهاء المؤتمر.

شارك نحو من 800 باحث في مؤتمر الذكاء الاصطناعي الذي انعقد في مونتريال بين 2 و 9 كانون الأوّل ديسمبر 2018 /Getty Images

وأضافت بأنّ بعض الباحثين تلقّوا رسالة من السفارة الكنديّة تشكّك في صحّة الدعوة الموجّهة لهم للمشاركة في المؤتمر.

وانتقد العديد من الباحثين في مجال الذكاء الاصطناعي موقف الحكومة الكنديّة، ودعا يوشوا بنجيو الباحث في جامعة مونتريال اوتاوا إلى تسهيل دخول الأشخاص القادمين من دول العالم النامي.

وأضاف بنجيو بأنّ مؤتمر الذكاء الاصطناعي ICLR  لتعلّم الآلة سينعقد عام 2020 في اثيوبيا لتجنّب مشكلة التأشيرات.

وردّ رئيس الحكومة الكنديّة جوستان ترودو على الانتقادات خلال وجوده في مقرّ انعقاد المؤتمر في مونتريال، وأوضح أنّ “لدى كندا نظاما مستقلاّ وصارما لمنح التأشيرات وأننّا نتعلّم من تجاربنا السيّئة” كما قال.

من جهة أخرى، قالت وكالة “مونتريال انترناسيونال ” للتنمية الاقتصاديّة التي تعمل على تشجيع الاستثمارات في مونتريال إنّ مهمّاتها ارتفعت بمقدار أربعة أضعاف في السنتين الماضيتين وأشارت إلى أنّها تجتذب المواهب الاستراتيجيّة والطلاّب من مختلف أنحاء العالم.

(راديو كندا الدولي/ راديو كندا)

Related Posts