توقّع اتحاد الغرف العقارية في مقاطعة كيبيك (FCIQ) أن تسجّل السوق العقارية في المقاطعة عدداً قياسياً من صفقات البيع في عام 2018 الذي يشارف نهايته، بعد تسجيلها عدداً قياسياً منها عام 2017، وأن تبلغ سقفاً قياسياً آخر العام المقبل.

وقال الاتحاد اليوم إن البيانات المتوفرة تشير إلى أن كافة الأسواق العقارية السكنية في مقاطعة كيبيك ستسجّل في عام 2018 ارتفاعاً في عدد صفقات البيع مقارنةً مع عددها العام الماضي باستثناء سوق ترْوا ريفيير (Trois-Rivières).

ويفوق عدد صفقات البيع في مقاطعة كيبيك هذا العام العددَ المسجّل العام الماضي بنسبة 5%، فيما يُسجل تراجع سنوي بنسبة 23% في مقاطعة بريتيش كولومبيا وبنسبة 18% في أونتاريو، كبرى مقاطعات كندا من حيث عدد السكان وحجم الاقتصاد.

وعلاوة على ذلك يُعتبر أداء السوق العقارية في كيبيك الأفضل بين مختلف المقاطعات الكندية فيما يتعلق بنمو الأسعار، إذ تبلغ نسبة ارتفاعها السنوي هذا العام 5%.

ويتوقع اتحاد الغرف العقارية في مقاطعة كيبيك أن يستمر الزخم في السوق العقارية العام المقبل مدفوعاً بالأداء الجيد لسوق العمل وارتفاع الدخل القابل للتصرف لدى سكان المقاطعة ومستوى الثقة العالي لديهم كمستهلكين، لكنه يتوقع تباطؤاً في قوة الزخم في النصف الثاني من 2019.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)