مع حلول العام الجديد،  دخلت قواعد جديدة لاستهلاك الماريجوانا حيّز التنفيذ في مقاطعة كيبيك حيث تمّ رفع السنّ القانونتية لشراء القنب من الشركة الكيبيكية للقنّب (SQDC) إلى 21 عامًا.

وعندما أقرّت الحكومة الكندية تشريع منتجات القنب ، حدّدت أن السن القانونية لاستهلاكه بـ18 عامًا. ومع ذلك ، اختارت حكومة كيبيك بقيادة فرانسوا لوغو وضع قواعد أكثر صرامة.

وكانت الحكومة الكيبيكية قد أمهلت العملاء فترة انتقالية مدتها 60 يومًا للتكيف مع التغيير في القانون، انتهت يوم 31 ديسمبر كانون الأول 2019.

ومنذ أمس الأربعاء، أصبح ممكنًا شراء منتجات القنب الصالحة للأكل والمستخرجات عبر الإنترنت. ومنذ سبتمبر أيلول الماضي، أصبحت هذه المنتجات قانونية في كندا.

في مقاطعة كيبيك، يُحظر تناول الحلويات والشوكولاتة وأي منتجات صالحة للأكل تعتبر جذابة للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 21 عامًا - Shutterstock / Victor Moussa

في مقاطعة كيبيك، يُحظر تناول الحلويات والشوكولاتة وأي منتجات صالحة للأكل تعتبر جذابة للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 21 عامًا – Shutterstock / Victor Moussa

كما سيتم بيع بعض هذه المنتجات في فروع الشركة الكيبيكية للقنّب. وسيبدأ بيعها  تدريجياً. وفي البداية، سيتم عرض منتجات مثل الشاي والمشروبات بشكل رئيسي. وبحلول الربيع، ستُضاف منتجات أخرى مرخصة في كيبيك ، مثل زيت الطهي.

وللإشارة، وعلى عكس أماكن أخرى في كندا، يُحظر تناول الحلويات والشوكولاتة وأي منتجات صالحة للأكل تعتبر جذابة للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 21 عامًا.

ويمكن للحظر أن يشمل كل من المنتجات الحلوة والمالحة. وبالإضافة إلى ذلك، على الرغم من أن منتجات القنب الموضعية مرخّصة فيدرالياً ، إلا أن لوائح المقاطعة تحظر بيعها.

(راديو كندا الدولي / سي بي سي)


 

Related Posts