أفاد استطلاع أُجري لحساب “سي آي بي سي” (CIBC)، أحد أكبر المصارف الكندية، أن تسديد الديون المستحقة يأتي في طليعة الأولويات المالية للكنديين لعام 2020، ولعامٍ عاشرٍ على التوالي.

فقد حلّ تسديد الديون في طليعة الأولويات المالية لـ21% من المستطلَعين.

وقال 18% من المستطلَعين إن تسديد الفواتير وتلبية الاحتياجات المعيشية يشكلان طليعة الأولويات المالية لهم.

وشكلت تنمية الاستثمارات والثروة المالية الأولوية لـ13% من المستطلَعين.

وقال 8% من المستطلَعين إن الادّخار لتأمين التقاعد يشكل لهم الأولوية المالية، فيما قال 8% آخرون إن الادّخار للعطل والاستجمام هو الذي يشكل لهم الأولوية المالية.

كما قال 71% من المستطلَعين إنهم تجنبوا اقتراض المزيد من المال في عام 2019. أما الـ29% الباقون الذين اقترضوا مزيداً من المال فكانت أبرز أسباب الاقتراض لديهم تغطية النفقات اليومية (36% منهم) أو شراء سيارة جديدة (22% منهم) أو مواجهة حالة مالية طارئة (15% منهم).

ورأى 78% من المستطلَعين أنه من الأفضل تسديد الديون أو تقليصها بدل زيادة المدّخرات.

بطاقات ائتمان / Joe Raedle / Getty Images

وقال 71% من المستطلَعين إنهم قلقون من ارتفاع أسعار السلع المنزلية في العام المقبل، وردّ 55% منهم بالإيجاب على سؤال حول ما إذا كانوا قلقين من احتمال دخول الاقتصاد مرحلة ركود عام 2020.

وشمل الاستطلاع 1515 كندياً بالغاً، وأجرته شركة “مارو/بلو” (Maru/Blue) بين 6 و8 كانون الأول (ديسمبر) الحالي. ولا يمكن احتساب هامش الخطأ في هذا الاستطلاع نظراً لكون العينة غير احتمالية.

(نيوز واير / وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)


 

Related Posts