تجري الشرطة الفدراليّة الكنديّة تحقيقا في محاولة غشّ  محتملة حصلت خلال الامتحانات في جامعة سايمون فرايزر العريقة في مقاطعة بريتيش كولومبيا في الغرب الكندي.

“لقد اكتشفنا شخصا انتحل شخصيّة طالب لإجراء الامتحان مقابل مبلغ من المال” كما قالت رومانا خان هماني نائبة رئيس الجامعة في رسالة موجّهة إلى طلّاب الجامعة.

وتمّ استدعاء الشرطة إلى حرم الجامعة حيث أوقفت سيّدة في السادسة والعشرين من العمر وفي حوزتها وثائق مزوّرة.

جامعة سايمون فرايزر أطلعت طلّابها على محاولة الغشّ التي حصلت خلال الامتحانات/Shutterstock/arrowsmith2

جامعة سايمون فرايزر أطلعت طلّابها على محاولة الغشّ التي حصلت خلال الامتحانات/Shutterstock/arrowsmith2

ولم تكشف الشرطة  عن هويّة الشابة ولم توجّه أيّة تهمة بصورة رسميّة لها، وأطلقت سراحها بعد حصولها على توقيع خطّي منها للمثول أمام المحكمة.

وأكّدت نائبة رئيس الجامعة رومانا خان هماني أنّ جامعة سايمون فرايز تتعامل بالكثير من الجديّة مع انتهاك قواعد سلوك الطالب وما ينجم عنه من مخالفات جرميّة.

“عندما نكتشف هذا النوع من الممارسات، نتّخذ كلّ الاجراءات المتوفّرة لدينا ليتحمّل المسؤولون عنها مسؤوليّاتهم” قالت نائبة رئيس جامعة سايمون فرايزر.

و لم تعلّق الجامعة على الحادثة، وسيواجه الطالب المعني ومقلّده عقوبات حسبما توحي به الرسالة الموجّهة إلى الطلّاب.

(راديو كندا الدولي/


 

Related Posts