ستراجع مقاطعة ألبرتا قانون الحد الأدنى للأجور للعاملين الذين يتلقون بقشيشا. وأعلنت أمس الخميس الحكومة المحلية عن تشكيل لجنة من الخبراء لدراسة إمكانية إلغاء بعض الزيادات التي وضعها الديمقراطيون الجدد.

وتتألف المجموعة من تسعة أعضاء من بينهم أساتذة في الاقتصاد وتجار وأصحاب مطاعم ونادلين.

وقال جيسون كوبتغ، وزير العمل والهجرة في ألبرتا  إن “ألبرتا لديها أعلى حد الأدنى للأجور في البلاد ، في حين أن الكثير من ألبرتا يجدون صعوبة للعثور على وظيفة”.

وستقوم المجموعة بتقييم  ما إذا كان خفض أجور الموظفين الذين يقدمون الكحول ويحصلون على بقشيش قد يزيد أجورهم لأنهم قد يعملون ساعات إضافية.

جيسون كوبتغ، وزير العمل والهجرة في ألبرتا – Jocelyn Boissonneault / CBC

وفي ظل حكم الديمقراطيين الجدد، ارتفع الحد الأدنى للأجور من 10,20 دولارا في الساعة في عام 2015 إلى 15 دولارًا في الساعة في سبتمبر أيلول 2018.

ووفقا للمنظمات التي تكافح الفقر، فإن هذا الإجراء ساعد الآلاف من سكان ألبرتا. وتعتبر هذه المنظمات أن 15 دولارًا في الساعة هو الحد الأدنى للتخلص من الفقر. وتشاطرها الرأي النقابات.

يعتقد الاتحاد الكندي للأعمال المستقلة والعديد من أرباب العمل أن الحكومة السابقة أدخلت الزيادات بسرعة كبيرة ، خاصة وأن اقتصاد ألبرتا عرف ركودا في السنوات الأخيرة.

(راديو كندا الدولي / سي بي سي)

 


 

Related Posts